بورتريه

غول السينما المصرية الذي دعا الناس لدخول الإسلام.. عباس فارس

غول السينما المصرية الذي دعا الناس لدخول الإسلام.. عباس فارس
صورة ارشيفية

 

شروق مدحت

يعد من أبرز رواد المسرح المصري، حيث قدم العديد من الأعمال المسرحية والسينمائية، ولذلك أطلق عليه لقب ” غول السينما المصرية”، وعلى الرغم من حبه للمجال الفني إلا أنه كان متصوفا ولايترك المصحف إلا أمام الكاميرا فقط، حيث كان يدعو الناس على المقاهي لدخول الإسلام، إنه الفنان عباس فارس.

أعماله الفنية

قدم حوالي 150 عملاً بين السينما والمسرح والتليفزيون منها: العزيمة، والبؤساء، والعيش والملح، وليله غرام، وأجازة في جهنم، وخضرة والسندباد والقبلى، والسيد البدوي، وليلى بنت الشاطئ وآخرها كان فيلم “العنيد” عام 1973م.

حياته العاطفية

تزوج من إمراة بريطانية بعد أن أحبها وطلب منها اعتناق الإسلام كشرط لزواجهم، وانجبت له ابنه جمال، وبعد أن توفت تزوج من اختها بعد دخولها في الإسلام أيضا، وأنجبت له ابنه الثاني اسلام.

وفاته

توفى الفنان عباس فارس في ١٣ فبراير ١٩٧٨، عن عمر ناهز ال ٧٦ عاما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights